أخبار دولية

بعد أزمة التسجيلات .. الكويت تعين رئيساً جديداً لجهاز أمن الدولة

أصدر وزير الداخلية الكويتي أنس الصالح، قراراً بتعيين سالم نواف الأحمد الصباح رئيساً جديداً لجهاز أمن الدولة، عقب تنحية العميد “طلال عبد اللطيف الصقر”، بعد فضيحة تسريبات أمن الدولة.

كذلك أمرت النيابة العامة، اليوم الإثنين، بالإفراج عن ضابطين متهمين بقضية التسريبات الأمنية لجهاز أمن الدولة، بعد 7 أيام من توقيفهما بكفالة مالية قدرها 16 ألف دولار أمريكي لكل منهما.

وجرى حجز الضابطين، وكلاهما برتبة عقيد ويعملان بمراكز حساسة، لاستكمال التحقيق معهما، في التهم الموجهة إليهما.

وأثارت قضية “تسريبات أمن الدولة”، جدلا واسعا في الكويت، وتضمنت اتهامات لضباط وقيادات أمنية بالتجسس على حسابات مواطنين ونواب.

وبحسب صحيفة “القبس” الكويتية فإن النيابة العامة باشرت الأسبوع الماضي التحقيقات مع الضابطين بتهمة خيانة الوطن والأمانة الوظيفية، بعد أن قاما بسرقة مستندات وتسجيلات سرية تتعلق بالأمن القومي للكويت عام 2019، وسرباها خارج البلاد.

وأضافت أن الضابطين يعملان ضمن شبكة واسعة تضم عسكريين، ونوابا ومتنفذين، فضلا عن رصد تواصل بينهم وبين أطراف في لندن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *