أخبار دولية

روحاني: ماذا حدث للقومية العربية؟

قال الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني إن “طريقة تفعيل “آلية الزناد” من قبل الدول الموقعة على الاتفاق النووي تجري خلال شهر، لكن الولايات المتحدة الأميركية لم تنجح إلى الآن حتى في البدء بها”.

وخلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء في ذكرى سنوات الدفاع المقدس الثمانية، أضاف روحاني إن “شعبنا تمكّن من الوقوف في وجه أحدث أسلحة الشرق والغرب خلال 8 سنوات من الدفاع المقدس، ولم تعطنا خلالها أية دولة السلاح بل ساندت الدول المعتدي والظالم”.

وأوضح روحاني أن “الولايات المتحدة أرادت دفع إيران إلى الانهيار الاقتصادي ثم الانهيار الأمني”، وتابع: “شعبنا لم يسمح لها بتحقيق أهدافها السياسية واليوم أيضًا يحاول الأميركيون الحيلولة دون رفع قرار حظر التسلح على إيران لكنهم فشلوا، ثم لجؤوا إلى استخدام “آلية الزناد”، لكن عليها انتظار الهزيمة القادمة والفشل في تطبيق آلية الزناد لأن العالم كله يعلم أن هذه الآلية تخصّ الأعضاء الموقعين على الاتفاق النووي، أما أميركا فقد خانت الاتفاق وخرجت منه ووصفته بكل ما هو سيّئ، كما حثّت الأعضاء الآخرين على الخروج منه، وبالتالي فإنها لا تمتلك الصلاحية لتفعيل “آلية الزناد”، وعلى الرغم من أنها تريد التآمر على الشعب الإيراني لكن الجميع يعارض ذلك حتى باتت في عزلة”.

وأردف روحاني: “نحن في حربٍ ظالمة وإرهابٍ اقتصادي، لم نعد تحت الحظر، الحظر كان للحكومة السابقة لفترة من الوقت، أمّا الآن فنحن في حرب اقتصادية”، منتقدًا بعض الدول المجاورة والإسلامية التي تنفذ إجراءات الحظر الأميركية الأحادية.

من جهة ثانية، ندّد الرئيس الايراني بقرار البحرين والإمارات تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني، وقال: “ماذا حدث للقومية العربية؟ كيف مددتم أياديكم إلى “إسرائيل”، ستكون لما فعلتم عواقب وخيمة وتقع على عاتقكم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *