المكتبة الثقافيةاهم الاخبار

باريس تدعو إلى فرض عقوبات على واشنطن

دعا وزير المال الفرنسي برونو لو مير الاتحاد الأوروبي إلى فرض عقوبات على الولايات المتحدة، وذلك في سياق خلاف حول المساعدات الحكومية المقدمة لشركتي “بوينغ” و”إيرباص”.

وقال لو مير في حديث تلفزيوني إن “على أوروبا أن تستعد لفرض عقوبات على الولايات المتحدة لأن لها الحق ولأنها تتمتع بالقوة”، مضيفًا أن “ترامب أشار إلى أن واشنطن سترد بفرض رسوم إذا فرض الاتحاد الأوروبي رسوما جمركية على السلع الأميركية”.

بدورها، أشارت بروكسل إلى أنها تسعى إلى “حل وديّ، إلا أن لو مير وصف مسألة الرسوم بأنها “خيار سياسي رئيسي لمعرفة ما إذا كنا لا نزال عاجزين في مواجهة العقوبات الأميركية أو إذا كنا قادرين على إظهار قوتنا عندما يسمح لنا القانون بفعل ذلك”.

وكانت منظمة التجارة العالمية قد أكدت يوم الثلاثاء الماضي أنه بوسع بروكسل فرض رسوم جمركية بقيمة 4 مليارات دولار على الواردات الأميركية ردا على المساعدة الأميركية غير القانونية لـ”بوينغ” الأميركية.

وسمحت منظمة التجارة العالمية العام الماضي بفرض عقوبات أميركية بقيمة 7,5 مليار دولار على السلع والخدمات الأوروبية بسبب دعم بروكسل لـ”إيرباص”، وكان هذا القرار هو أحدث تطور في الخلاف المستمر منذ 16 عامًا بين واشنطن وبروكسل بشأن دعم مصنّعي الطائرات.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للاتحاد الأوروبي فالديس دومبروفسكيس إنه “يريد تسوية عبر التفاوض مع الولايات المتحدة، وتجنب “جولات ضارة من الإجراءات والتدابير المضادة””.

كما دعا الوزير الفرنسي المكلف بالتجارة الخارجية فرانك ريستر الثلاثاء الماضي إلى “اتفاق ودي بين واشنطن وبروكسل عن طريق التفاوض”.

ويتبادل كل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اتهامات منذ أعوام بشأن دعم قطاع الطيران المحلي عبر تخفيضات ضريبية ومنح مخصصة للأبحاث ومساعدات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *