أخبار دولية

ترامب يرمي شغب أنصاره في الكونغرس على “أنتيفا”

اتهم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب حركة “أنتيفا” (مناهضى الفاشية) بضلوعها في أحداث الكونغرس، في مكالمة هاتفية متوترة استمرت نصف ساعة مع زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب الأميركي كيفن مكارثي، وفقاً لموقع “أكسيوس”.

وقال الموقع أنَّ ترامب اتّهم الحركة اليسارية المناهضة للفاشية والعنصرية، بحادثة اقتحام مبنى الكونغرس في الأسبوع الماضي، على الرغم من وجود أدلة واضحة تدين أنصار ترامب بإثارة الشغب خلال تلك الحادثة.

وقال كيفن مكارثي للرئيس خلال المكالمة الهاتفية: “إنها ليست أنتيفا، إنها “ماغا” (Make America Great Again)، مُضيفًا “أعرف ذلك جيداً، لقد كنت هناك”.

ومصطلح “ماغا” هو اختصار لشعار حملة ترامب الإنتخابية “إجعل أمريكا عظيمة مجددًا”، وهو الشّعار الذي رفعه المتظاهرون أمام مبنى الكونغرس.

في المقابل، تحدث ترامب عن تزوير الإنتخابات بينما قال مكارثي بغضب: “توقف عن ذلك. الإنتخابات انتهت”.

وأسفر اقتحام مبنى الكونغرس من قبل متظاهرين مؤيدين لترامب عن وقوع 5 قتلى بينهم ضابط شرطة، وذلك خلال عقد “الكابيتول” جلسةً للمصادقة على فوز الرئيس الأمريكي المُنتخب جون بايدن بالإنتخابات الرئاسية التي يرفض ترامب الإعتراف فيها ويصر على القول مرارًا إنها “مزورة”.

وكان ترامب قد أعرب عن استيائه البالغ من الهجوم على المبنى الواقع وسط العاصمة واشنطن، وقال في مقطع مصور على تطبيق تويتر قبل إيقاف حسابه، إنّه وعلى غرار كل الأميركيين يشعر “بغضب من العنف وانعدام سيادة القانون والفوضى”، في إشارة إلى أحداث الكونغرس.

وفي السياق، نصح مكارثي خلال المكالمة الرئيس ترامب باتباع التقاليد، والإتصال بجون بايدن وتهنئته، بينما قال ترامب إنّه لم يقرر إذا ما كان سيفعل ذلك.

في وقتٍ سابق، أعلن ترامب أنّه لن يحضر حفل تنصيب الرئيس بايدن، إذ كتب على تويتر: “إلى كل الذين يتساءلون، لن أحضر حفل التنصيب في 20 كانون الثاني/يناير”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *