المكتبة الثقافيةصحة

مكافحة إيران لـ “كورونا” في ظل العقوبات .. “خرجت مرفوعة الرأس”

أكّد وزير الصناعة والمناجم والتجارة الإيراني علي رضا رزم حسيني أنّ بلاده خرجت مرفوعة الرأس في مكافحة كورونا في ظلّ العقوبات وتجاوزت المشاكل والتّحديات.

وأضاف حسيني اليوم السبت في حفل افتتاح أوّل خط إنتاج ضخم لعلبة تروس سداسية السرعات بتصميم داخلي أنّ “هذه النجاحات تحقّقت بدعم من آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي ومثابرة الحكومة والشعب، لافتًا إلى أنّ العام الجديد سيكون أفضل (21 آذار 2021).

وأكّد أنّه يجب علينا وضع إنتاج علب التروس الأوتوماتيكية على جدول الأعمال والمضي قدمًا في هذا الإتجاه لمواصلة عملية الإنتاج.

وتطرّق وزير الصناعة إلى صادرات البلاد، وقال إنّ “نسبة الصادرات إلى دول الجوار في هذا العام وصلت إلى حوالي 75٪ ، والآن تعمل معظم المصانع لساعات طويلة وتتطلّع لتخطيط برامج خاصّة في مجال الإنتاج.

وتابع رزم حسيني “إيران لديها الكثير من القدرات في مختلف القطاعات وهي مُصدّرة للصلب والبتروكيماويات ولديها قدرة كبيرة في قطاع التعدين”.

وزير الصحة: إيران على وشك الإكتفاء الذاتي في أجهزة إدارة كورونا

بدوره، قال وزير الصحة والعلاج والتّعليم الطبي الإيراني سعيد نمكي إنّنا “على وشك الإكتفاء الذاتي فيما يتعلّق بالأدوية والمعدّات وإدارة فيروس كورونا ونهدف إلى تصدير معدات كورونا إلى دول أخرى”.

وأضاف سعيد نمكي للصحفيين على هامش لقاء مع العلماء ومراجع التقليد في قم اليوم الجمعة “كان انتشار السلالة البريطانية المتحوّرة الجديدة من فيروس كورونا مقلقًا لنا، ونأمل في السيطرة على موجاته في المنطقة بنفس الطريقة من خلال مراقبة المزيد من الأشخاص والمسؤولين لنخرج من هذه الظروف”.

وأضاف “في الوقت الحالي ، وعلى الرغم من انتشار السلالة البريطانية يقوم زملاؤنا بإجراء مراقبة من منزل إلى منزل للأشخاص المصابين بفيروس كورونا”.

وأكّد أنّنا “سنواصل عملية التّطعيم بإستخدام اللقاحات المستوردة مع الفئات الضعيفة والربيع المقبل سنصبح أحد أكبر مصنعي ومصدري اللقاحات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *