الموسوعة العسكرية

سلطات روسيا تطور صواريخ جديدة لإطلاقها من مطار “فوستوتشني” الفضائي

ذكرت مصادر في مؤسسة “روس كوسموس”، أن الخبراء في البلاد باشروا بتجميع دفعات جديدة من صواريخ الفضاء الثقيلة التي ستطلق من مطار “فوستوتشني” الروسي. وحول الموضوع، لفت نائب مدير مركز “خرونيتشيفو” للصناعات الفضائية، رومان خوخلوف، إلى أنه “باشر الخبراء في المركز بتجميع هياكل خزانات الوقود لصواريخ Angara-A5 الثقيلة التي ستطلق من مطار فوستوتشني الفضائي الروسي”.

وأكد أن “هياكل الخزانات المذكورة يتم تجميعها حالياً في ورشتين تابعتين للمركز في أومسك وموسكو، المركز يعمل ضمن الخطط ودون أي تأخير في المواعيد، ومن المفترض أن ينتهي من جميع الأعمال الموكلة إليه ضمن العقود الموقعة مع روس كوسموس هذا العام”.

وكانت مؤسسة “روس كوسموس” الروسية قد ذكرت سابقا أن عمليات بناء القواعد الخاصة بإطلاق صواريخ “أنغارا” في مطار “فوستوتشني” بدأت منذ العام 2019، وأن روسيا تخطط لإطلاق نماذج معدلة من هذه الصواريخ تحمل اسم Angara-A5 عام 2023، لتنقل إلى الفضاء مركبة روسية من نوع “أوريول” في رحلة غير مأهولة.

و”فوستوتشني” هو مطار لإطلاق الصواريخ الفضائية يقع في الشرق الأقصى الروسي، شيدته الدولة للاستغناء عن قاعدة “بايكونور” التي تطلق منها الصواريخ في كازاخستان، وأجريت أول عملية إطلاق منه عام 2016 وتمتلك اليوم عدة أنواع من صواريخ Angara الفضائية المعدلة، منها صواريخ Angara-1.2 الخفيفة، وصواريخ Angara-A3 المتوسطة الثقل، وصواريخ Angara-A5 الثقيلة، وصواريخ Angara-A5B الفائقة الثقل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *