الموسوعة العسكرية

كارثة في الحرب المقبلة.. “إسرائيل” في حال انعدام كاملة للجهوزية

تحدث اللواء احتياط في جيش العدو، يتسحاق بريك، المفوض السابق لشكاوى الجنود وقائد الكليات العسكرية، خلال مقابلة مع إذاعة 103 إف إم، وتطرق إلى تقرير مراقب الدولة عن عدم جهوزية الجيش الإسرائيلي.

وقال بريك “قبل حوالي أربع سنوات أصدرتُ تقرير بريك، يتضمن 15 موضوعاً تشير إلى عدم جهوزية الجيش الإسرائيلي للحرب، وأحد المواضيع الأساسية الذي عُرض في التقرير كان الموضوع اللوجيستي الذي هو في مسار انهيار عميق، وهو يستند الى مئات الأبحاث التي قمت بها، وانتقادات لاذعة من مراقب الدولة، مراقب الجيش، وزيارات تفتيشية أظهرت عدم الجهوزية اللوجيستية للحرب ومشاكل كبيرة أيضاً في الروتين، ليس فقط في الضفة الغربية إنما في معظم وحدات الجيش”.

وأضاف “منذ التقرير التي نشرته وحتى اليوم أتلقى تقارير جارية من ضباط كبار وجنود عن الوضع الخطير جداً في مجال الاهتمام بالعناصر، وضع الآليات غير الصالحة والتي لا تستطيع تنفيذ المهام، ثغرات كبيرة في القوة البشرية في مقابل المهام، وضع خطير في الطبابة، مشاكل في الغذاء، وضع روتيني غير سليم”.

وقال بريك “نحن اليوم في حالة انعدام كامل للجهوزية للحرب المقبلة، وما قلناه عن الضفة الغربية هو طرف الجليد”.

بعد ذلك، تطرق اللواء احتياط بريك إلى إمكانيات الدفاع الجوي، وقال إن “القبة الحديدية نفدت تقريباً في عملية حارس الأسوار، المخازن يجب أن تكون خالية من الشوائب في حرب متعددة الساحات، وليس لدى الجيش الإسرائيلي قدرة وليس لديه ما يكفي من البطاريات لنشرها على كل أراضي الدولة في حرب متعددة الساحات، ليس لديهم صواريخ لأكثر من يوم أو يومين وفقط ضد القذائف الصاروخية، وليس لدى دولة إسرائيل حماية متعددة الطبقات”.

وأضاف بريك “بحسب سيناريو الجيش، سيسقط كل يوم من حزب الله فقط 2500 صاروخ مع 100 موقع مدمر، هذا يعني 100 شقة سكنية في محيط الصاروخ الذي ينفجر”.

وأضاف “الآن قائد المنطقة الشمالية الجديد قال إنه في الأيام الأولى سيسقط 5000 صاروخ، خذ بالحسبان أنه ستكون من ضمنهم الميليشيات الشيعية، وحماس التي ستطلق الصواريخ أيضاً، والإيرانيون الذين يملكون أكثر من 1000 صاروخ دقيق.. هذا سيخرب الدولة مثل قنبلة نووية من دون رواسب نووية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *