غرائب وعجائب

انتقادات سعودية حادة لتركي الدخيل بعد قيامه بتصرف “غريب” (تغريدات)

وجه ناشطون سعوديون انتقادات حادة لسفيرهم في أبوظبي، الإعلامي تركي الدخيل، بعد قيامه بتصرف “غريب” على حد قولهم.

وخلال استقبال العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، لولي عهد إمارة دبي، حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، قبل أيام، ظهر تركي الدخيل وهو يقبل كتف أحد الأشخاص، تبين لاحقا أنه رئيس المراسم الملكية، خالد العباد.

وأكد ناشطون أن ما قام به الدخيل لا يليق والمنصب الرفيع الذي يتقلده، لا سيما أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها توجيه انتقادات مماثلة للمدير السابق لقناة “العربية”.

ودعا ناشطون تركي الدخيل إلى عدم إغفال المنصب الذي يتبوأه، والتعامل في الظهور أمام الكاميرات على أساسها، وعدم الانجراف خلف المجاملات المبالغ بها.

وتركي الدخيل هو أحد المقربين من ولي العهد، والذي لم يكن له علاقة من قبل بالدبلوماسية السعودية وسُلّمها، غير أنه صعد في مفارقة تأتي بعد أيام من اتهامات نفاها بشدة لصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تتحدث عن معلومات استخباراتية عن وجود مكالمة له مع بن سلمان في 2017 يخبره ولي العهد فيها بأن سيناريو نهاية الصحافي جمال خاشقجي بـ”رصاصة” وارد إن لم تتوقف انتقاداته.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *