أخبار محلية

عون: اي عبث بالأمن سيلقى الرد الحاسم وما حصل بطرابلس لن يؤثر على الاستقرار

تابع رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​ حتى ساعة متقدمة من صباح اليوم، التطورات الأمنية التي وقعت في ​طرابلس​ عشية ​عيد الفطر​ المبارك، وتلقى تباعا تقارير من الأجهزة الأمنية المعنية، مشددا على اتخاذ الإجراءات الكفيلة بكشف ملابسات الاعتداء الإرهابي الذي استهدف المدينة .

وحيا الرئيس عون ارواح ​شهداء الجيش​ و​قوى الامن الداخلي​ الأربعة الذين استشهدوا خلال مواجهتهم الإرهابي الذي استهدف امن طرابلس وسكانها، مؤكدا ان الجهوزية الدائمة للجيش و​القوى الأمنية​ كفيلة بالمحافظة على سلامة المواطنين في كل لبنان، وان اي عبث بالأمن سيلقى الرد السريع والحاسم.

واكد الرئيس عون ان ما حصل في طرابلس امس لن يؤثر على الاستقرار في البلاد، ودعا الى التعاون مع الأجهزة الامنية وعدم إطلاق الشائعات التي تزرع القلق في نفوس المواطنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *