فلسطينيات

السفير الأمريكي: إسرائيل لن تغادر الضفة الغربية بالكامل أبدا

قال السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان إنه لا يوجد سيناريو تغادر بموجبه إسرائيل من جميع أراضي الضفة الغربية.
وجدد فريدمان في حديث مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، التأكيد على أنه يحق لإسرائيل ضم أجزاء من الضفة الغربية.
إعلان فريدمان في حديث لصحيفة” نيويورك تايمز”، مطلع الشهر الجاري، أن من حق إسرائيل ضم أجزاء من الضفة الغربية أثار ردود فعل فلسطينية غاضبة دون أن تجد أي تأييد دولي.
وقال فريدمان، الأربعاء، “أقف خلف الصيغة التي استخدمتها مع صحيفة نيويورك تايمز بنسبة 100 في المئة، كان ما قلته هي السياسة، أو التوقع الأمريكي للعقود القادمة”.
وأضاف: “لا أفهم سبب تلقي هذه القضية لمثل هذا الرد، يعلم الجميع أنه لا يوجد أي سيناريو تغادر فيه إسرائيل الضفة الغربية بأكملها”.
وتابع فريدمان: “هذا لا يخالف السياسة الأمريكية”.
واحتلت إسرائيل الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، وقطاع غزة عام 1967.
ويطالب الفلسطينيون بإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967 وهو ما ترفضه إسرائيل. (الأناضول)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *