أخبار محليةالمكتبة الثقافيةانشطة ومواقفاهم الاخبار

الشيخ شعبان خطيباً في مسجد التقوى في مخيم نهر البارد” قضية فلسطين قضية كل المستضعفين والاحرار والشرفاء في العالم

ألقى الأمين العام لحركة التوحيد الاسلامي فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان خطبة الجمعة في مسجد التقوى في مخيم نهر البارد شمال لبنان.
الشيخ شعبان شدد على أننا أمة الوحدة والتوحيد ومشروعنا صالح وخير الامة في مقابل مشروع التجزئة الذي وتحت عناوين شتى كحق تقرير المصير او حقوق الأقليات، يسعى لتقزيم الأمة واضعافها وهذا مرفوض قطعاً .
وأضاف فضيلته ” إن التقسيمات والتجزئة القطرية أخرجت أمة المليار ونصف مسلم من دائرة القرار والتأثير الدولي، لتتحول قيمة مئات الملايين من المسلمين الى صفر في الوزن والتأثير على الساحة الدولية بينما تجد أمريكا التي تشكلت في حاشية التاريخ مؤخرا بنظام يزيد على 50 ولاية متحدة وبتعداد سكان 250 مليونا لا أكثر، القوة الأولى على الساحة الدولية فتمتلك حق النقد الفيتو ولا يمر قرار في كل الكوكب الأرضي دون موافقتهم.
وتابع فضيلته ” الاحتلال الفرنسي البريطاني لأرضنا والذي كان عنوان سياسته “فرّق تسد” قسم بلادنا الى دويلات قطرية صغيرة لا تمتلك مقومات الحياة بعد أن كانت أمتنا قوة دولية مهابة في ظل خلافة عثمانية تمتد على مساحة قارات ثلاث في أوروبا وآسيا وأفريقيا، فكيف نمضي في التسويق لهذه التجزئة التي أضعفتنا ثم نعتبر ذلك قمة الوطنية ؟
ورأى الشيخ شعبان أن قضية فلسطين كانت سابقاً قضية المسلمين والعرب والاحرار في العالم واليوم يحاولون أن يجعلوها قضية الشعب الفلسطيني لوحده ليتمكنوا من خنقها وتصفيتها، من هنا لا بد من أن نخرج من القطرية والدوائر الضيقة الى العالمية، لتكون قضية فلسطين قضية كل المستضعفين والاحرار والشرفاء في العالم.
وختم فضيلته ” المقاومة اليوم تقوى ويشتد عودها فإذا بها قد تحولت من مقاومة الحجر والمقلاع الى مقاومة للصواريخ الدقيقة من مقاومة فصائل متناحرة الى فصائل تنسق عمليلتها العسكرية عبر غرفة عمليات مشتركة ليكون أحد إنجازاتها إغلاق مطار بن غوريون في قلب الكيان الصهيوني .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *