اهم الاخبارفلسطينياتواحات إيمانية

العدو يبدأ بمشروع إسكات مآذن القدس المحتلة

قرّرت سلطات الاحتلال تنفيذ مشروع قانون إسكات المآذن في مدينة القدس المحتلة تحت ذريعة أنه يَقُضُّ مضاجعَ المستوطنين، حسب تعبيرها.

ومنحت سلطات الاحتلال قوات الشرطة صلاحيات اقتحام المساجد مع منح ميزانية مالية كبيرة لمُصادرة مكبرات الصوت من مساجد المدينة.

وكانت قناة “شركة الأخبار” الإسرائيلية قد كشفت هذا الأسبوع عن مخطط إسكات الآذان، الذي قرر تنفيذه “رئيس بلدية القدس” موشيه ليؤون، المقرب من رئيس حزب “يسرائيل بيتينو” المتطرف أفيغدور ليبرمان.

من جهتها، عدّت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات مساعي “إسكات مآذن مساجد القدس المحتلة”، جريمة خطيرة وجديدة ضد المقدسات في القدس المحتلة.

وأكدت الهيئة أن الآذان الواحد من سمات المدينة المميزة، يصدح من المساجد كافة وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك، والتعدي عليه هو تعد على كل ما هو مقدس في المدينة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *