الموسوعة العسكرية

ميركل تطالب تركيا بالانسحاب من شمال سوريا

طالبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تركيا مجددا بإنهاء العملية العسكرية في شمال سوريا، التي تستهدف وحدات حماية الشعب الكردية.

وقالت ميركل الثلاثاء عقب لقائها رئيسة الوزراء النرويجية، إرنا سولبرج، في برلين إن هذه العملية تجلب معها “على نحو واضح الكثير من المعاناة الإنسانية”.

وأعربت ميركل عن رضاها عن الإدانة الشديدة للعملية العسكرية من قبل كافة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد في لوكسمبورغ، الإثنين، وقالت: “أنا سعيدة بأنه كان هناك وحدة في الموقف”.

وذكرت ميركل أنه يتعين أيضا التحدث عن هذا الموضوع داخل حلف شمال الأطلسي (الناتو)، المنتمية إليه تركيا. ولم تتحدث المستشارة عما إذا كان هناك عواقب محتملة داخل الناتو على تصرف تركيا.

ومن جانبها، طالبت سولبرج مثل ميركل بإنهاء العملية العسكرية التركية، رافضة في المقابل مطالب بإقصاء تركيا من الناتو، وقالت: “من الأفضل أن تظل لدينا في العائلة ونجري معها محادثات داخل إطار العائلة”.

كانت الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي وافقت أمس على وقف تصدير الأسلحة إلى تركيا ردا على توغلها العسكري في شمال شرق سوريا، وهو ما أدانوه لتقويضه الاستقرار الإقليمي والتسبب في معاناة المدنيين.

وأعلن وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بيان التزامهم بـ”المواقف الوطنية القوية” بشأن تقييد تصدير الأسلحة، تماشيا مع التعهد الأوروبي القائم بمنع تصدير السلع العسكرية التي من شأنها أن تساهم في عدم الاستقرار الإقليمي. (د ب أ)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *