أخبار محليةاهم الاخبار

الجيش اللبناني أعاد فتح طريق الزوق وجل الديب

في اليوم العشرين على اندلاع الاحتجاجات في مختلف المناطق اللبنانية، لا يزال قطاع الطرق يشلون الحياة ويعرقلون تنقل المواطنين ومعيتشهم.

على أوتوستراد زوق مصبح، أصرّ المتظاهرون على قطع الطريق منذ الصباح الباكر، فاستقدم الجيش اللبناني تعزيزاتٍ عسكرية وعمد إلى إعادة فتحه بعد صدام مع المتظاهرين الذي رفضوا التجاوب مع أوامر الجيش مواصلين اعتصامهم، في حين شكّل العسكريون جدارًا بشريًا لمنع المتظاهرين من التقدّم.

المشهد ذاته في جل الديب، واجه المتظاهرون الجنود بعدما رفضوا فتح الطريق، لكن الجيش اللبناني فتح الطريق على المسلكين الغربي والشرقي للاوتوستراد، وأزال العوائق من وسط الطريق والسيارات وسحب المتظاهرين الى جوانب الطرقات وازال الخيم من وسط الشارع.

بالموازاة، أعاد الجيش اللبناني فتح طريق الشيفرولية.

في الوقت نفسه، أعيد فتح اوتوستراد جبيل بالاتجاهين بدون مواجهات مع الجيش اللبناني، وبدأت حركة مرور السيارات في المحلة.

هذا واعتصم عدد من المحتجين أمام المبنى الجديد لشركة “touch” في وسط بيروت، مطلقين هتافات احتجاجية، وذلك وسط انتشار امني لقوى الامن الداخلي.

كما اعتصم عددٌ من المحتجين امام المبنى الرئيسي للشركة في كورنيش النهر قرب مؤسسة كهرباء لبنان.

وأقفلوا المدخل الرئيسي للشركة ومدخل خدمة الزبائن مطالبين بخفض كلفة الاتصالات والخدمات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *