المكتبة الثقافيةاهم الاخبار

أمير يشعل سيجارة “شيخ قطري” في مطار عمان.. والأردن يسأل: أين السفير السعودي؟… فيديو

غياب السفير السعودي النشط جدا في عمان الأمير خالد بن فيصل المفاجئ عن المشهد أصبح مثارا للاستفسار والسؤال في جميع أوساط عمان الإعلامية والسياسية.

غاب السفير البارز عن المشهد المحلي الأردني فجأة رغم أن العلاقات بين البلدين تحسنت على نحو كبير مؤخرا.

أثير التساؤل حول هذا الغياب لسببين عمليا.

السبب الأول أن السفارة السعودية في العاصمة الأردنية عمان أقامت حفلا ضخما جدا بمناسبة العيد الوطني، كان يستقبل آلاف المدعوين له نائب السفير رغم وجود شخصيات بارزة من بينها الأميران الهاشميان رعد ومرعد.

حصل ذلك وسط معلومات غير مؤكدة رسميا عن استدعاء ونقل السفير أو بقائه في الرياض وعودته إلى المركز في بلاده.

السبب الثاني له علاقة بآخر ظهور للسفير السعودي على منصات التواصل الاجتماعي حيث تم ترويج شريط فيديو على نطاق واسع يظهر السفير الأمير وهو ابن شقيقة الملك سلمان بن عبد العزيز في صالة كبار الزوار في مطار العاصمة الأردنية يجامل أحد أعضاء الأسرة الحاكمة في دولة قطر.

وفقا لحيثيات شريط الفيديو المتداول تعرف السفير السعودي في نفس الصالة على شيخ قطري في القاعة المخصصة لكبار المسافرين.

في الأثناء تبادل الشيخ والأمير الابتسامات والمجاملات.

لاحقا بادر السفير السعودي لإشعال سيجارة قدمها للضيف القطري.

ونشر في وسائط وإلكترونيات عمان خبر طريف يتحدث عن السعودية وهي تشعل سيجارة لقطر.

بعد هذا المشهد والذي لم يتسن التأكد منه أصلا من خلال السفارة السعودية، تغيب منذ أسبوعين عن المشهد السفير السعودي الأمير والنشط جدا والمعروف عنه أنه مولع بالتدخين والسجائر.

وعليه شكل عدم نشر صور للسفير خلال حفل العيد الوطني لبلاده بالعاصمة عمان علامة استفهام وسؤالا سياسيا.

سأل كثيرون ما إذا كان الغياب له علاقة بسحب السفير وعدم عودته من الرياض، أو بالسيجارة التي تبرع لإشعالها لصالح مسافر قطري كبير.

وتداول ناشطون مئات المرات مقطع الفيديو الذي صور من داخل قاعة انتظار لكبار الزوار في مطار الملكة علياء.

ووفقا لتقارير محلية ظهر السفير الأمير خالد يتحدث مع الشيخ خليفة بن أحمد آل ثاني.

وحسب الشريط المتداول تطوع السفير بتقديم سيجارة للشيخ القطري وإشعالها له.

واستمع الأردنيون للأمير السعودي في الأثناء وهو يعتبر الأزمة مع قطر “سحابة عابرة”، وأكد أن السعودية وقطر إخوان وسيرجعون إلى بعضهم واعتبر الأزمة مع قطر في طريقها للحل.

ويبدو حسب منصات تواصل قطرية أن الشيخ خليفة بن أحمد أبلغ في المطار بأنه يجلس إلى جانب الأمير السعودي وأن الأخير طلب لقاءه.

وحسب الشريط أيضا وصف السفير السعودي سيجارته بأنها “دخان الشيوخ”، فيما ظهر الشيخ القطري والذي قيل إنه لا يحظى بأي موقع وظيفي ورسمي يسأل: “كيف حالكم؟”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *