فلسطينيات

خارجية العدو: دعم أكراد سوريا أولوية مطلقة

أكدت نائبة وزير الخارجية العدو تسيبي هوتوفلي أن الكيان الصهيوني يساعد أكراد سوريا على اعتبارهم ثقلا يوازن النفوذ الإيراني ويدافع عنهم في المحادثات مع واشنطن.

وقالت هوتوفلي في كلمة أمام البرلمان، إن كيانها الغاصب تلقى من الأكراد “الكثير من الطلبات لتقديم المساعدة لا سيما في‭‭‭ ‬‬‬المجال الدبلوماسي والإنساني..‭‭‭ ‬‬‬ندرك المحنة الكبيرة التي يعانيها الأكراد ونشعر بالفخر لوقوفنا إلى جانب الشعب الكردي”.

ولم تذكر أي تفاصيل بشأن المساعدات الإسرائيلية بخلاف القول إنه خلال “الحوار مع الأمريكيين.. نعرب عما نراه حقيقة بشأن الأكراد… ونشعر بالفخر لوقوفنا إلى جانب الشعب الكردي”.

وأشارت نائبة الوزير إلى أن رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو، عرض، في 10 تشرين أول/أكتوبر الماضي، مساعدات إنسانية “للشعب الكردي الصامد”، قائلًا إن الأكراد تعرضوا “لتطهير عرقي” على يد تركيا وحلفائها السوريين. وأضافت أن العرض قوبل بالموافقة.

واعتبرت هوتوفلي أن لـ “إ”سرائيل” لها مصلحة كبرى في واقع الأمر في الحفاظ على قوة الأكراد والأقليات الأخرى في منطقة شمال سوريا باعتبارهم عناصر معتدلة وموالية للغرب”.

وتابعت هوتوفلي أن “الانهيار المحتمل للسيطرة الكردية في شمال سوريا هو سيناريو سلبي وخطير بالنسبة لـ”إسرائيل”. من الواضح تمامًا أن مثل هذا الأمر سيؤدي إلى تشجيع العناصر السلبية في المنطقة بقيادة إيران”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *