أخبار محليةاهم الاخبار

أسعار اللحوم ترتفع ومصرف لبنان يضاعف الأزمة

أكد نائب رئيس نقابة تجار اللحوم في لبنان عبد الغني الملاح أن مخزون اللحوم في لبنان يكفي حتى بداية الشهر المقبل، “وبعدها يمكن أن يتضاعف سعر كيلو لحم البقر إلى 30 ألفا”، موضحا أن “لبنان يستورد كل حاجته من اللحوم والمواشي وليس لديه إنتاج محلي من الثروة الحيوانية إلا في قطاع الدواجن، وهذه أيضا سيطاولها الغلاء نظرا إلى غلاء العلف الذي يستورد بالدولار أيضا”.

وفي مقابلة مع صحيفة الأخبار بشأن ارتفاع أسعار اللحوم بين 15 و20 في المئة، خصوصًا بعدما ارتفع سعر كيلو لحم البقر إلى ما بين 18 و19 ألف ليرة من 15 – 16 ألفا قبل الأزمة، فيما زاد سعر كيلو لحم الغنم من 25 ألف ليرة إلى 30 ألفا، قال الملاح إن سبب الأزمة هو عدم صرف المصارف للشيكات والحوالات وتوقف العمل بالتسهيلات التجارية بإيعاز من مصرف لبنان.

وأضاف الملاح:”كتجار نستورد بالدولار ونبيع الزبائن عبر تسهيلات دفع مؤجل أو مقابل شيكات وحوالات، وبعدما أوقفت البنوك كل ذلك بتنا نبيع للتجار بالدولار الذي يشترونه من السوق السوداء، وهو ما ينعكس أولاً على الفقير”.

كما أشار الملاح إلى أن “لبنان يستورد بمعدل 25 ألف طن سنويا من اللحوم المبرّدة والمواشي، ويُذبح يوميًا نحو 700 رأس بقر، أما الثروة الحيوانية المحلية الموجودة فمخصصة لإنتاج الحليب، وهي بالكاد تكفي 3 أيام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *