المكتبة الثقافيةاهم الاخبار

الرئيس الأرجنتيني سيتراجع عن تصنيف حزب الله كمظمة إرهابية

ذكر موقع “يديعوت أحرونوت” أن الرئيس الارجنتيني المنتخب ألبرتو براندس فرنانديز يدرس اجراء تعديل في اعلان دولته عن حزب الله كمنظمة “إرهابية”.

وبحسب الموقع، أبلغ فرنانديز سفيرة الكيان الغاصب في بيونس آيرس غليت رونن بأن حكومته تدرس إجراء تمييز بين الأجهزة السياسية والأجهزة العسكرية التابعة لحزب الله.

وفي التفاصيل، اتصلت رونن مؤخرًا بمكتب الرئيس الأرجنتيني الذي انتخب الشهر الماضي، وأبلغته عن رغبتها إيصال رسالة تهنئة من رئيس الكيان الصهيوني رؤوفين رفلين.

وعليه، استدعى فرنانديز السفيرة الى مكتبه، وخلال لقائهما قال لها إن حكومته الجديدة – القديمة تدرس إدخال تعديل على الإعلان الخاص بحزب الله، الذي أقره النظام السابق في شهر تموز الماضي.

بالموازاة، قالت مصادر صهيونية للموقع تعليقًا على ذلك انه “من غير الواضح اذا كان الامر يتعلق ببالون اختبار او بنوايا حقيقية”، وأضافت “سيكون من الصعب على الارجنتين إعادة العجلات الى الوراء، بشكل خاص على ضوء حقيقة ان الحكومة الأميركية ستنظر الى هذه الخطوة نظرة غير جيدة”، مدعية أن قرارًا كهذا قد يُلحق ضررًا بقدرة الارجنتين على تبادل المعلومات الاستخبارية مع دول الغرب.

موقع “يديعوت” أفاد أن مسؤولين في كيان العدو يرجّحون أن يكون للرئيسية السابقة ونائبة فرنانديز، كريستينا كيرشنر دور في الضغط باتجاه إجراء هذا التغيير، خاصة أن اليسار الأرجنتيني اعتُبر منذ البداية من المعارضين لقرار تصنيف حزب الله منظمة إرهابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *