فلسطينيات

الوضع السياسي الإسرائيلي المتداعي يعرقل فرص التهدئة مع قطاع غزة‎

قالت مصادر مصرية رفيعة المستوى ومطّلعة على فحوى النقاشات التي دارت في القاهرة مؤخرًا إن “الوضع السياسي المتداعي في “إسرائيل” مع مرور الوقت، يضر بفرص التقدم في المحادثات الجارية للتهدئة بين “حماس” و”تل أبيب”، مضيفة إن “الحركة تستغل عدم الوضوح السياسي لإنتزاع تسهيلات من عدوها”.

وأضافت المصادر لصحيفة “إسرائيل هيوم” أن “رئيس المكتب السياسي في “حماس” إسماعيل هنية ومسؤولو الحركة في غزة والخارج شاركوا في المحادثات، بالإضافة إلى الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد نخالة الذي وصل إلى القاهرة على رأس وفد من الحركة”.

وقالت المصادر إن “الوضع السياسي في “إسرائيل” يصعِّب على الطرفين التقدم لإمكانية التوصل إلى “تهدئة طويلة الأمد” أو “إتفاق تسوية” في غزة”، معتبرة أنه “بسبب ذلك في الأشهر الأخيرة لم يبدُ ان هناك إتفاقًا في الأفق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *