أخبار محليةالمكتبة الثقافيةاهم الاخبار

الأب سروج في ساعة حوار عبر إذاعة التوحيد” أميركا الدولة الارهابية الاولى في العالم

استقبل الإعلامي عماد العيسى في برنامج ساعة حوار عبر أثير إذاعة التوحيد الاسلامي الأب إبراهيم سروج، كاهن رعية القديس جورجيوس الأرثوذكسية في طرابلس وصاحب مكتبة السائح التاريخية.
الأب سروج رأى أن المستفيد الاول من تفريغ البلاد العربية من المسيحيين هم الصهاينة والعدو الاول للصهيونية هو يسوع ، مؤكدا أنهم يخططون في الاطار بشكل مستمر، وفي اميركا الدولة الارهابية الاولى في العالم حيث المسيحية المتصهينة تعمل اسرائيل بجد لصهينة المسيحيين، لافتا الى ان هناك علماء غربيين يعملون على خدمة العدو الصهيوني.
واعتبر الأب سروج أن العيش المسيحي الايماني غير موجود بين المسيحيين اليوم، فمع الاسف الكبير كنيسة فلسطين يحكمها الغرباء مشيرا الى تدخل الكنيسة اليونانية بالاوقاف المسيحية في فلسطين وبقرار الكنيسة مؤكدا انهم عصابة من اللصوص يبيعون الوقف المسيحي للصهاينة ، مشيرا الى ان الفاتيكان الذي لا نؤمن بأوليته كرئيس للكنسية في العالم لا يتصرف حتى كمسؤول في هذا الاطار، وأكد أن عند المسيحيين عامة لا يوجد من يعيش على الانجيل والايمان .
وفي شأن الكنيسة اعتبر سروج أنه وفي الكنيسة الاورثوذوكسية الانطاكية كنا نعيش قبل عام 1955 بقرارات المجلس الملي المنتخب من الشعب ، مستنكرا أن يتحول المطارنة انفسهم اليوم الى سلطة عليا وان تكون قراراتهم مبرمة غير قابلة للطعن وهذا حدث مع الاسف ايام رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة، مضيفا ” سياسة اللامبالاة من رجال الدين شيء مؤسف ومخجل والرئاسات تتحمل المسؤولية بشكل كبير .
وأضاف ” لن نهدأ ولن نستكين في قول كلمة الحق واعلانها ، ومن يتقولون على المقاومين يخدمون اميركا واسرائيل، شاجبا محاولة اغتيال المطران عطا الله حنا ، مؤكدا أننا على قناعة بان اعداءنا كثر ومن يريدون صلبنا كثر ونقول لهم محبة المسيح لا شيء يفصلنا عنها وان استشهدنا فحسبنا الله ونعم الوكيل ، فطوبى لنا وبركة إن استشهدنا .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *