أخبار دوليةالمكتبة الثقافية

حملة لطرد ممثل الكيان الصهيوني في المغرب

أطلق ناشطون مغاربة حملة تطالب بطرد ممثل كيان العدو في الرباط دافيد غوفرين.

وشارك الناشطون في الحملة التي انطلقت منذ أيام وسم “اطردوا ممثل الكيان الصهيوني” على موقعيْ “فايسبوك” و”تويتر”، وتفاعل معه الآلاف، كما تصدر “الترند” المحلي على “تويتر” في مرات عدة خلال اليومين الماضيين.

يأتي ذلك في وقت لا زال فيه ممثل كيان العدو يقيم في فندق بالرباط، فيما لم يُفتتح مكتب الاتصال الإسرائيلي في العاصمة المغربية حتى الآن.

من جهة أخرى وفي خطوة للتعبير عن رفض وجود غوفرين في المغرب، قام ناشطون بتنظيف أحد المواقع الساحلية القريبة من مدينة طنجة، والتي تلتقي قبالتها مياه المحيط الأطلسي بمياه البحر الأبيض المتوسط، وذلك بعدما زارها غوفرين ونشر صورة تذكارية عنها.

حملة لطرد ممثل الكيان الصهيوني في المغرب

الحملة تأتي في سياق موجة من التضامن مع القضية الفلسطينية، في أعقاب الاعتداءات الأخيرة التي شنتها قوات الاحتلال بمدينة القدس وعلى غزة، والتي أسفرت عن سقوط 290 شهيدًا، بينهم 69 طفلًا و40 سيدة و17 مسنًا، وأكثر من 8900 مصاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *