أخبار محليةالمكتبة الثقافيةانشطة ومواقفاهم الاخبار

رئيس المكتب السياسي في حركة التوحيد استقبل مسؤول العلاقات اللبنانية في حركة الجهاد ” عزيمة الأسرى ستكسر القيود

زار مسؤول العلاقات اللبنانية في حركة الجهاد الإسلامي محفوظ منور (أبو وسام) مقر الأمانة العامة في حركة التوحيد الاسلامي في طرابلس، وكان في استقباله رئيس المكتب السياسي في الحركة الحاج صهيب سعيد شعبان، وأعضاء من مجلس الأمناء.

الطرفان تباحثا خلال اللقاء بمعاناة آلاف الفلسطينيين، الذين يقبعون في زنازين العدو الصهيوني، وآخر المستجدات على هذا الصعيد، لا سيما ما أحدثه انتزاع ستة من الأسرى الأبطال لحريتهم، من خلال استنهاض الأمة وبث روح الأمل في شعوبها، فالقيود ستنكسر والجلاد سينهزم، بعزيمة الفلسطيني الأسير وإرادته التي لا تلين ومقاومته التي لا تعرف المستحيل.

الحاج صهيب شعبان بارك لحركة الجهاد الاسلامي هذا الإنجاز الذي صنعه الأسرى الفلسطينيون، معتبراً أن المقاومة الفلسطينية سواء في غزة أو في الداخل الفلسطيني، باتت تشكل خطّ الدفاع الأول عن سائر الدول العربية، على الرغم من الحصار والمؤامرات المستمرة على هذا الشعب العظيم.

بدوره أبو وسام منور رأى أنّ عملية انتزاع الحرية التي صنعها الأبطال، أعادت قضية الأسرى في سجون الاحتلال الى الواجهة مجدداً، مؤكداً أنّ أيّ عملية تفاوض قادمة يجب تضع موضوع الأسرى على رأس أولوياتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *