أخبار دوليةصحة

في اليمن.. توأم سيامي ضحية لوحشية الحصار السعودي

لم يعد يخفى على أحد حجم المعاناة الإنسانية للشعب اليمني نتيجة إغلاق مطار صنعاء الدولي، والذي تسبب في وفاة آلاف المرضى ممن يحتاجون لتلقي العلاج خارج البلاد، بالإضافة الى ارتفاع حالات التشوهات الخلقية في الولادات في السنوات الأخيرة جراء استخدام تحالف العدوان السعودي الأمريكي الأسلحة المحرمة في قصف المدن والقرى اليمنية.

آخر جرائم العدوان تمثل بوفاة توأم سيامي نتيجة إغلاق المطار وعدم استجابة الأمم المتحدة للمناشدات.

وفي التفاصيل، حمّل مكتب الصحة العامة والسكان بالعاصمة صنعاء دول العدوان والأمم المتحدة المسؤولية عن وفاة التوأم السيامي نتيجة الحصار وإغلاق مطار صنعاء الدولي.

وأكد مدير مكتب الصحة بالأمانة مطهر المروني لوكالة “سبأ” أن التوأم السيامي توفي نتيجة تعثّر نقله إلى الخارج لتلقي الرعاية الطبية اللازمة لإنقاذ حياته، في ظل عدم توفر الأجهزة والكوادر الطبية المتخصصة في اليمن.

وأوضح أنه تمّت مناشدة الأمم المتحدة أكثر من مرة لنقل التوأم السيامي إلى الخارج عبر رحلاتها الخاصة من مطار صنعاء الدولي، إلّا أنها لم تستجب، مؤكدًا أنه تم توفير الرعاية الطبية للتوأم وفقًا للإمكانيات المتاحة في أحد المستشفيات بالأمانة.

وطالب المروني الأمم المتحدة وكافة المنظمات الدولية والإنسانية بالتدخل لفتح مطار صنعاء لإنقاذ حياة آلاف المرضى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *