غرائب وعجائبفلسطينيات

رئيس شعبة استخبارات العدو لا يستطيع حماية سيارته!

كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” عن فضيحة حصلت في المبنى الذي يسكن فيه رئيس شعبة استخبارات العدو اللواء أهرون حاليفا بعدما سُرقت سيارة من موقف منزله‎‎ بالرغم من الحماية.

وفي التفاصيل، أكدت الصحيفة أن حادثة حماية جنائية وقعت حيث يسكن رئيس شعبة الاستخبارات، وهناك اقتحم لصوص الموقف المشترك في مبنى حاليفا شمال تل أبيب، وسرقوا السيارة الخاصة بزوجته.

وبصفته رئيسًا لشعبة الاستخبارات يحصل اللواء حاليفا على حراسة دائمة وعلى فترات متفاوتة وفقًا لتقدير الوضع. ومن المفترض أيضًا أن يتم تأمين منزله من قبل وحدة عسكرية لأمن ضباط الجيش، ولم يتضح بعد كيف لم يلاحظ حارس الأمن العسكري ما كان يحدث، على ما تقول “يديعوت”.

وحدة الحماية العسكرية تحمي أيضًا رئيس الأركان. وبحسب نتائج التحقيق، استخدم اللصوص سياراتهم للدخول إلى موقف خاص بأصحاب الشقق فقط.

المتحدث باسم جيش الاحتلال صرّح أنه “خلال هذا الأسبوع حصل سطو على موقف المبنى الذي يسكنه رئيس شعبة الاستخبارات ممّا أدى إلى سرقة سيارة خاصة لعائلته، وسيتمّ التحقيق في الحادث من قبل مسؤولي الأمن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *