أخبار محليةالمكتبة الثقافيةانشطة ومواقفاهم الاخبار

الشيخ توتيو هنأ بالاستقلال وتحرير لبنان من الاحتلال الفرنسي عام 1943

عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان وأمين سرها الشيخ شريف توتيو: يهنئ اللبنانيين جميعاً بحلول عيد الاستقلال الثامن والسبعين، داعية: الجميع إلى وحدة الصف ولكلمة لمواجهة الأزمة الاقتصادية بحكمة واستبعاد الفاسدين عن كراسي الحكم والادارة.

هنّأ عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان /عضو مجلس أمناء حركة التوحيد الاسلامي الشيخ شريف توتيو: اللبنانيين جميعاً بحلول عيد الاستقلال في 22 تشرين الثاني من عام «1943» وتحرير لبنان من الاحتلال الفرنسي وخروجهم نهائياً آنذاك، لا فتاً: إلى أنّ الاستقلال الحقيقي اليوم هو الذي أنجزته المقاومة بكل فخر وعزة وكرامة وبسالة بعد أن أجبرت العدو الصهيوني الغاشم تحت وطأة ضرباتها الموجعة وعملياتها البطولية على الانسحاب وهو يجرّ أذيال الخيبة والخسران رغم ما قيل عنه سابقاً وقبل انتصار المقاومة الإلهي التاريخي عامي «2000-2006» من أنّه أسطورة الجيش الذي لا يُقهر فقهرته المقاومة بفضل جهادها وتضحياتها ودماء شهدائها وبيئتها الحاضنة التي تتشكل من كل أطياف وطوائف الشعب اللبناني.

ودعا الشيخ توتيو: إلى وحدة الصف والكلمة لمواجهة العدو الصهيوني الغاشم وإلى تفضيل وتقديم مصلحة الوطن والمواطن على كل المصالح الذاتية والشخصية والعمل على مواجهة الأزمة الاقتصادية بحكمة واستبعاد الفاسدين عن كراسي الحكم والادارة واستبدالهم بالنزهاء والوطنيين.

ورأى الشيخ توتيو: أنّ الأوضاع الاقتصادية والحياتية باتت صعبة جداً فلا ماء ولا كهرباء ولا دواء وكنا قبل ارتفاع الأسعار ورفع الدعم بلا مازوت ولا بنزين، وهذا تُسأل عنه الحكومة التي لم تجد حتى الآن وسيلة مقنعة وضرورية تحارب الفاسدين والمجرمين وتحاسبهم على فعلهم لعقد اجتماعاتها من جديد.

وأشار الشيخ توتيو: إلى ضرورة لجم سعر صرف الدولار والذي يتصاعد يوماً بعد يوم بشكل مطّرد وجنوني ما أدى وبشكل جنوني أيضاً إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية والأدوية والسلع كافة ما جعل أكثر من 70% من المواطنين اللبنانيين تحت وطأة الفقر.

ونصح الشيخ توتيو: المسؤولين في الدولة بضرورة العمل وإيجاد العلاج والترياق لكل تلك الأزمات والملفات المعيشية والحياتية الساخنة قبل فوات الأوان لأن الاستقلال الحقيقي للمواطن اليوم هو أن يعيش وأسرته بأمان واطمئنان من خلال استطاعته تأمين حاجاته الضرورية ومعيشته في راحة بال وطمأنينة.

عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان وأمين سرها الشيخ شريف توتيو: يهنئ اللبنانيين جميعاً بحلول عيد الاستقلال الثامن والسبعين، داعية: الجميع إلى وحدة الصف ولكلمة لمواجهة الأزمة الاقتصادية بحكمة واستبعاد الفاسدين عن كراسي الحكم والادارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *