اهم الاخبارفلسطينياتواحات إيمانية

20 ألفًا أدّوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

أدّى الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني، صلاة الجمعة الأولى بعد انقضاء شهر رمضان المبارك، في رحاب المسجد الأقصى المبارك، رغم سياسة التضييق والإجراءات الاستفزازية والعراقيل التي اتخذتها سلطات الاحتلال الصهيوني للحؤول دون وصول أعداد كبيرة إلى المسجد المبارك.

وأكدّت دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية، أنّ أكثر من 20 ألفًا من المسلمين الفلسطينيين أدّوا صلاة الجمعة اليوم في المسجد الأقصى، وسط إجراءات عسكرية مشددة، لقوات الاحتلال الصهيوني التي انتشرت بكثافة على مداخل البلدة القديمة والطرقات والشوارع المؤدية إلى المسجد الأقصى المبارك، وعلى بواباته الخارجية، وعمدت إلى تفتيش المصلين وفحصت هوياتهم الشخصية.

الحشود الكثيفة التي أمّت اليوم المسجد الأقصى المبارك، جاءت تعبيرًا عن إصرار الفلسطينيين على حماية القبلة الأولى للمسلمين ومسرى رسول الله (ص) واستمرارًا لحالة الرباط والحشد في المسجد المبارك.

وأكّد خطيب المسجد الأقصى الشيخ إسماعيل نواهضة، أنّ الاحتلال الصهيوني “لن يدوم، وهو إلى زوال، وظلمة القدس ستتبدد لا محالة”، وقال: “لا تزال طائفة على الحقّ ظاهرين في بيت المقدس وأكنافه، ولن يستطيعوا حجب قرص الشمس فرباطنا سيكون سبب حريتنا”.

ودعا الشيخ نواهضة لـ”رصّ الصفوف، ووحدة عربية وإسلامية لأجل مدينة القدس التي تتعرض لتغيير معالمها الدينية والتاريخية، ومن أجل المسجد الأقصى المبارك، مسرى الرسول الذي يتعرض لاقتحامات متواصلة”.

وأضاف الشيخ نواهضة: “مهما حاول البعض حجب ضوء الشمس وتزوير التاريخ فلم ولن يستطيعوا، وستبوء محاولاتهم بالفشل بفضل صمود الفلسطينيين، وتمسكهم بحقوقهم، وعدم تنازلهم عنها، وهذا وعد الله الذي لا يخلف وعده”.

وشدّد الشيخ مناهضة على “أنّ مدينة القدس ستبقى خالدة بذكرى الإسراء والمعراج، ولن ترضخ للاحتلال”، منبّهًا إلى أنّ “الدعوة الإسلامية لها أعداء من الشرّ والباطل، وينهض لحربها الطغاة والمتجبرون الذين لا يريدون التخلي عن مصالحهم الذاتية”.

تجدر الإشارة إلى أنّ قوات الاحتلال شدّدت من إجراءاتها التعسفية في مدينة القدس المحتلة ومحيط المسجد الأقصى منذ مساء أمس، واعتقلت حتى فجر اليوم الجمعة 44 فلسطينيًا على حواجزها في القدس بينهم مقدسيون ومن داخل الأراضي المحتلة منذ العام 48 والضفة الغربية.

وأصيب نحو 38 فلسطينيًا، خلال مواجهات اندلعت صباح اليوم في المسجد الأقصى تزامنًا مع اقتحام 792 مستوطنًا صهيونيًا لباحاته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *