الموسوعة العسكريةاهم الاخبارغرائب وعجائب

قفزة في عدّاد الانتحار بين جنود العدو..‎‎ وجلسة طارئة لدراسة الأسباب

أفادت هيئة البث “الإسرائيلية” الرسمية “كان” أنّ “عدد حالات الانتحار في الجيش “الإسرائيلي” سجلت قفزة في غضون نصف عام، حيث توفي منذ بداية سنة 2022، 11 جنديًا بعد إنهائهم حياتهم، في حين أنه خلال العام الماضي انتحر 11 جنديًا وفي سنة 2020 انتحر تسعة جنود”.

وفي أعقاب هذا الارتفاع المُقلق -كما تصفه الهيئة- عقد رئيس شعبة القوى البشرية يانيف عاشور جلسة طارئة مع جهات الصحة النفسية لدراسة الأسباب التي أدت إلى هذا الارتفاع “المقلق” لهذه الحالات من الانتحار، ودراسة الروابط وارتباطها مع فترة كورونا ومتغيرات أخرى.

ووفق “كان”، لم يصدر عن الجلسة أي استنتاج واضح، لكن قادة الجيش أُمروا بمضاعفة اليقظة والانتباه القيادي المطلوب للموضوع، كما أمر رئيس شعبة القوى البشرية بفتح خطٍ ساخن للجيش “الإسرائيلي”.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال إنّ “كل وفاة لجندي يتم التحقيق فيها بصورة معمقة، بهدف التوصل إلى الحقيقة والحصول على الاستنتاجات المطلوبة. وجرى هذا أيضًا خلال الحوادث الأخيرة، وبعد انتهاء التحقيقات يتم إرسال الاستنتاجات إلى النيابة العسكرية لفحصها، فيما يتشارك الجيش “الإسرائيلي” مع العائلات الثكلى حزنها ويواصل مواكبتها” وفق تعبيره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *