اهم الاخبارقضايا وآراءواحات إيمانية

الصهاينة يتحدّون المسلمين في مقدّساتهم

فتح وليّ العهد السعودي محمد بن سلمان أبواب أرض الحرمين الشريفين لليهود على مصاريعها، مطلقًا العنان لزيارات صهيونية رسمية ودينية، بلغت حرمة مكة المكرمة والمسجد النبوي ومقدسات إسلامية أخرى، متجاهلًا مشاعر المسلمين في العالم.

وفي هذا السياق، كرّر الحاخام الصهيوني “جاكوب يتسرايل هيرتزوغ”، تجوّله في المناطق السعودية، وظهر مرة جديدة في مقطع فيديو، تم نشره عبر “تويتر” في إحدى مناطق صحراء نيوم، وهو يبدو بحال المنتشي والمنتصر، ويستعرض بلباسه الديني التقليدي، ويقول متحديًا: “يا ابن سلمان نحن هنا الآن… هذا ما يحدث هنا أيها العالم… استيقظوا… هذا ما يحدث في هذا المكان”.

وكان الحاخام اليهودي نفسه عرض في أيار/ مايو الماضي مقطع فيديو عبر “تويتر” وهو يزور مدينة الرياض بلباسه الديني الكامل، ويشارك في رقصة “العرضة” (فعالية تراثية سعودية) مع مجموعة من المطبعين السعوديين.

وأثار ظهور الحاخام اليهودي في السعودية، موجة واسعة من الغضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقبل أيام نشرت القناة 13 العبرية، صورًا لمراسلها “جيل تماري”، وهو يتجوّل على جبل عرفات في موسم الحج الذي يعتبر أهم وأعظم مناسبة دينية لدى المسلمين، ما أثار غضب الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداول ناشطون صورًا لمراسل القناة الصهيونية خلال توجهه إلى مكة المكرمة وداخل المسجد الحرام، في مشهد يعد الأول من نوعه لتجول “إسرائيلي” داخل حرم كعبة المسلمين.

وتوالى تدنيس الصهاينة لمقدسات المسلمين في السعودية، خلال الأيام القليلة الماضية، ولا سيما للمراسلين الصحفيين والإعلاميين، حيث ظهر مراسل جيروزاليم بوست “آفي جوريتش” في باحة المسجد النبوي، فيما ظهر المراسلان “بيير كلوش” و”مايل شاريد” وهما يؤديان الطقوس التلمودية داخل مسجد الميداني وسط الرياض، وكذلك ظهر المراسل العسكري لقناة 13 “آلون بن ديفيد” داخل جامع خالد بن عبد العزيز بالرياض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *