الموسوعة العسكرية

جيش العدو الإسرائيلي: هدفنا الوحيد وقف التهديد وإذا أوقفت حركة “الجهاد” نيرانها سيصبح الأمر وراءنا

لفت قائد لواء ​غزة​ في ​جيش الاحتلال الإسرائيلي​، تعليقًا على الغارات الإسرائيلية على غزة، إلى أنّ “هناك هدف واحد هو وقف التهديد وإذا أوقفت حركة الجهاد نيرانها سيصبح الأمر وراءنا”، مشيرًا إلى أن حركة “حماس” الفلسطينية “كانت حكيمة في قرارها عدم الانضمام الى جانب ​الجهاد الإسلامي​”.

وفي وقت سابق، زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه “تم إطلاق 350 صاروخا وقذيفة هاون من قطاع غزة نحو إسرائيل منذ بدء العملية العسكرية على القطع”.

وكان رئيس الوزراء الصهيوني، ​يائير لابيد​، أعلن، إطلاق عملية عسكرية في غزة، للقضاء على “تهديدات وشيكة” من القطاع، وذلك بعد أيام من تبادل التهديدات بين القيادة الإسرائيلية، وحركة “الجهاد الإسلامي”، عقب احتجاز السلطات الإسرائيلية القيادي بالحركة بسام السعدي.

واستهدف جيش العدو الإسرائيلي، مقار ل​​حركة الجهاد الإسلامي​​ أسفرت عن مقتل القيادي البارز في الحركة ومسؤول منطقة شمال القطاع، تيسير الجعبري، حيث بررت قيادة الجيش الإسرائيلي الهجوم بأن الحركة كانت تهدف لشن هجمات.

وردا على الهجوم، أعلنت حركة “​سرايا القدس​”، الذراع العسكري لحركة “الجهاد الإسلامي”، إطلاق صواريخ باتجاه الأراضي المحتلة ردا على مقتل الجعبري، كما اطلقت فصائيل فلسطينية مختلفة رشقات صاروخية. وبلغ عدد القتلى الفلسطينيين منذ بدء الجيش الإسرائيلي حربه وعدوانه العسكري أمس في قطاع غزة، 15 شخصا، ونحو 125 مصابا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *