غرائب وعجائب

أيزنكوت يهاجم نتنياهو ويدعو لخروج مليون متظاهر اسرائيلي الى الشوارع

هاجم رئيس أركان جيش الاحتلال السابق غادي أيزنكوت رئيس الحكومة الصهيونية المكلّف ورئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو قائلًا إن الأخير أضرّ بالمؤسسة الرسمية الإسرائيلية ضررًا قاتلًا، مطالبًا بخروج مليون متظاهر الى الشوارع.

تصريحات أيزنكوت جاءت في لقاء مع الصحفي نداف ايال في صحيفة “يديعوت أحرونوت” أمس، إذ دعا إلى موجة احتجاج غير مسبوقة ضد الخطوات المخطط لها في الحكومة المقبلة، “إذا لم يتراجع نتنياهو عن خطط التقييد الشامل للمحكمة العليا وسلسلة طويلة من التغييرات المثيرة للجدل”.

ووصف أيزنكوت المفاوضات الائتلافية الجارية حاليًا بـ”الجنون المطلق”، معربًا عن شعوره بالاشمئزاز من “استغلال بن جفير الساخر” لأحداث الخليل.

يديعوت أشارت الى أن أيزنكوت “في طريقه إلى المعارضة وذاهب بمزاج حربي”.

ولفت رئيس الأركان السابق إلى أحداث الخليل هذا الأسبوع ونواياه في المعارضة مستقبلًا، وصرّح “إذا أضرّ نتنياهو بالمصالح القومية لـ”إسرائيل”، إذا أضر “بالديمقراطية” الإسرائيلية، والتعليم الرسمي، والجيش الإسرائيلي باعتباره جيش الشعب، فإن طريقة التعامل معه هي إخراج مليون شخص إلى الشوارع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *