اهم الاخبارقضايا وآراء

إيران تؤكد التصدي للفتنة باليقظة والحكمة

في مواجهة المخططات الإعلامية والأكاذيب والأضاليل التي يروّج لها العدو من أجل الوقيعة بين المسؤولين وتشويه صورتهم عند الرأي العام في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أكد رؤساء السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية على الشعب الإيراني بأن يتحلى باليقظة والحكمة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي التأم، اليوم السبت، باستضافة رئيس الجمهورية، رئيس السلطة التنفيذية “السيد ابراهيم رئيسي”، وحضور رئيسي السلطة التشريعية “محمد باقر قاليباف”، والسلطة القضائية “غلام حسين محسني إيجئي”.

واعتبر القادة الثلاثة في اجتماعهم الأسبوعي أنّ “الترويج للشائعات والأكاذيب”، يأتي ضمن الحرب الإعلامية ومحاولات العدو الفتنوية والتحريض على أعمال الشغب الأخيرة.

كما نوّهوا بأنّ المسؤولين تمكنوا من فضح هذه الأجواء المفبركة، وأنّ المجتمع الإيراني الواعي أظهر بدوره أنه لن يتأثر بهذه التجاذبات التي يُراد منها “ركوب الأمواج” وزعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.

وفي ختام الاجتماع، أكد رؤساء السلطات الإيرانية الثلاث العمل على مناقشة لائحة الموازنة للعام الجديد (الإيراني 1402 – يبدأ في 21 آذار/ مارس 2023)، وفقًا للقانون والخطة التنموية السابعة وسياساتها العريضة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *