اهم الاخبارفلسطينياتواحات إيمانية

65 ألف مصلٍ فلسطيني أدوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين، صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، رغم الإجراءات المشددة التي فرضتها سلطات العدو الصهيوني، لتقليص عدد المشاركين في الصلاة.

ونشرت سلطات الاحتلال الصهيوني في ساعة مبكرة من صباح اليوم، حواجز مكثفة للجيش والشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى على مداخل البلدة القديمة في القدس المحتلة وفي شوارعها، وعلى الطرقات المؤدية إلى المسجد الأقصى المبارك.

وعمد جنود الاحتلال إلى توقيف القادمين إلى المسجد المبارك، وتفتيشهم والتدقيق ببطاقاتهم الشخصية، ومنعت بعضهم من الوصول إلى المسجد. في حين فرضت قيودًا مشددة على القادمين من محافظات الضفة الغربية ومنعت الآلاف منهم من أداء صلاة الجمعة.

وأكدت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس “أن أكثر من 65 ألف مصلٍ من أهالي القدس والداخل المحتل ومن تمكن من الوصول للمسجد من الضفة أدوا الصلاة في باحاته ومصلياته المسقوفة”.

وأكد خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد سرندح، في خطبة الجمعة، “أن السكنى والثبات حول المسجد الأقصى المبارك من الأولويات المصيرية للمسلمين”.

وأضاف “إن قضية الأسرى من النوازل والأولويات في هذا الزمان، وعلى المسلمين إدراك ذلك ووضع الأولويات في مكانها”.

كما شدّد سرندح على عظيم ثواب الرباط في المسجد الأقصى، داعيًا لعدم الغفلة عن محاولات اقتحام الأقصى وتدنيس المستوطنين لطهارته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *