واحات إيمانية

نسوة اليمن يحتفلن بذكرى ولادة السيدة الزهراء

في ذكرى ولادة السيدة فاطمة الزهراء(ع) واليوم العالمي لكل مؤمنة، خرجت حشود النسوة في اليمن في احتفالات واسعة الحضور وعميقة الدلالة، توزعت في ساحة جامع الشعب بأمانة العاصمة، وبمديرية سنحان وبهمدان في صنعاء المحافظة. وتوالى الخروج اليماني للحرائر في بقية المحافظات، باهتمامٍ باذخٍ وتفاعل كبير.

تذكر المديرة العامة المرأة والطفل بوزارة الاعلام الأستاذة سمية الطائفي في تصريح خاص لموقع “العهد” الإخباري أن “المشاركة الفاعلة للمرأة اليمنية بهذه المناسبة تنطلق من إدراكها لعظمة السيدة فاطمة الزهراء – سيدة نساء العالمين عليها السلام، وأدوارها الايمانية والجهادية الكبيرة”، مشيرة الى أن “اليمانيات اتخذن من هذا اليوم محطة للاستزادة من مدرسة السيدة الزهراء(ع) مؤكداتٍ أنها قدوتهن الأولى في كل جوانب الحياة”.

اليمانية تدفع الاستكبار

لم تأتِ ملاحم الصبر والنصر التي قدمتها اليمانية في صورٍ شتى، لتتباهى بألقاب أم الشهداء وأخت الجريح وابنة الأسير، إلا نتاج الارتباط الوثيق بالصدّيقة البتول(ع).
وفي يومها الميمون خرجت حرائر الايمان حاملة وسام الشهادة متزينة بصور فلذاتها، تؤكد أن دماء أبنائها لن تكون أغلى من دماء الامامين الحسن والحسين عليهما السلام،
وأنها كالسيدة الزهراء(ع) في مواجهتها عدوان قوى التحالف، لن تألو جهدًا في البذل والعطاء، والرفد بقوافل المال والرجال، والحفاظ على وحدة المجتمع وتعزيز الجبهة الداخلية لمواجهة كل مؤامرات العدو.

نسوة اليمن يحتفلن بذكرى ولادة السيدة الزهراء(ع)

تشير الطائفي في تصريحها لموقع “العهد” الإخباري الى أن “المرأة اليمنية كان لها دورٌ كبير في التصدي للعدوان الغاشم على اليمن، وقدمت العديد من التضحيات على مدى ثماني سنوات، وتجسد هذا الصمود من اقتدائها بسيدة نساء العالمين. أيضًا جسدتها في واقعها من خلال التكافل المجتمعي والاحسان، والاكتفاء الذاتي والتراحم والتوعية، وتواجدها في كافة المجالات ثقافيًا واقتصاديًا واعلاميًا وتربويًا وسياسيًا وصحيًا”.

وتمنّت المديرة العامة للمرأة بوزارة الاعلام بحكومة الانقاذ الوطني في رسالتها عبر موقع “العهد” الإخباري على المرأة المسلمة التأسي والاقتداء بسيدة نساء العالمين التي وصلت لأعلى مراتب الايمان، وأن تجسد ذلك الدور العظيم في كل النواحي، وبالتقوى والجهاد والصبر والحكمة والطهر والعفاف والاحتشام، أكانت أمًا أم زوجةً أم ابنة، يجب علينا جميعًا أن نجعل من السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام القدوة والمثل الأعلى لنا في الحياة.

سراء جمال الشهاري / المنار

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *