أخبار محليةالمكتبة الثقافيةانشطة ومواقفاهم الاخبار

الشيخ شريف توتيو : التاريخ لن يرحم من كان سبباً في بقاء لبنان في قعر البئر

أكد عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان / عضو مجلس أمناء حركة التوحيد الشيخ شريف توتيو : وتعليقاً على ما صرّح به رئيس حزب القوات اللبنانية «سمير جعجع» أنّه قد سقط حلم الكانتونات والتقسيم أمام واقع وحدة الشعب اللبناني والأرض والمؤسسات، وأمام المعادلة الذهبية والاستراتيجية الثلاثية «الجيش والشعب والمقاومة» التي حقّقت توازن الردع والرعب مع العدو الصهيوني الغاشم، والتي بات بفضلها وفضل دماء المقاومين الزكيّة وجنودنا الأبطال البواسل وهذه الحاضنة الشعبية المباركة التي ألجمت العدو الغادر وجعلته يفكّر مائة مرة اليوم قبل إقدامه على أي حماقة أو عدوان لا يستطيع تحمّل عواقبه ونتائجه المخيفة.
وأشار الشيخ توتيو: إلى استغراب واستهجان حلفاء الدكتور جعجع بمقولته «إعادة النظر كلياً في التركيبة اللبنانية» وهذا بمثابة رد عملي رافض كلياً لهذا الطرح من الحليف، ولفت: أنّه في هذه المرحلة الصعبة والخطيرة ينبغي على كل المسؤولين وكافة القوى السياسية الحيّة والحريصة على لبنان ووحدة أرضه وشعبه ومؤسساته الالتفات إلى كيفية إنقاذ الوطن من الأزمات الخانقة التي يتخبط فيها ومنها، وليس صبّ الزيت على النار بطروحات وأفكار تزيد من مأساة وكوارث الوطن والمواطن، وأنّ التاريخ سيميز حتماً ولن يرحم من كان سبباً في بقاء الوطن في قعر البئر ورفض المساهمة في نهضته وإنقاذه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *